حطين/ قالت مدير عام المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي ناديا الروابدة إن المؤسسة بدأت بصرف السُلف لمتقاعدي الضمان الاجتماعي الذين قدموا طلباتهم للحصول على هذه السُلف سابقاً وانطبقت عليهم شروط الصرف من خلال إدارة التقاعد اعتبارا من اليوم, وذلك بعد نفاذ المبلغ المخصص للسُلف في المرة الأولى, التي كانت قيمته (20) مليون دينار, وطلبت من كافة المتقاعدين خارج العاصمة عمان مراجعة فروع المؤسسة، وذلك لاستلام شيكات السُلف.

وأوضحت الروابدة بأن المؤسسة خصصت مبلغاً جديداً لصرف السُلف بقيمة (10) ملايين دينار لتمويل سلف شخصية, وسلف لغايات تطوير المشاريع التنموية الصغيرة القائمة لمتقاعدي الضمان الاجتماعي, وتشمل السلف الأرامل المستحقات لأنصبة من أزواجهن المتوفين, وسيغطي الجزء الأكبر من هذا المبلغ (2319) متقاعداً.

وبيّنت بأن عملية السُلف تدار من خلال إدارة التقاعد مباشرة دون وساطة أي جهات أخرى, وذلك لغايات التسهيل على المتقاعدين، مشيرةً إلى أن السلفة تصل إلى (10) أضعاف الراتب التقاعدي المحوَّل للبنك وبسقف أعلى (10) آلاف دينار للمتقاعد، بشرط ألاّ يتجاوز راتب المتقاعد الــ (2000) دينار، وتصل مدة تقسيط السلفة إلى (60) شهراً كحدٍ أقصى، شريطة أن لا يتجاوز سن المتقاعد أو الأرملة عند استكمال التسديد (70) عاماً.

وأكدت الروابدة بأن الحصول على السُلفة متاح لكل متقاعد ضمان أردني من أصحاب رواتب الشيخوخة أو تقاعد الشيخوخة الوجوبي, والتقاعد المبكر الفعّال أو صاحب راتب التقاعد المبكر الذي عاد لعمل في حال توفر شروط استمرار صرف جزء من راتبه وفقاً لأحكام القانون, وكذلك صاحب راتب اعتلال العجز الكلي الطبيعي أو الإصابي الدائم أو راتب اعتلال العجز الجزئي الطبيعي أو الإصابي الدائم, شريطة أن يكون المرجع الطبي قد قرر عدم الحاجة لإعادة الفحص, إضافة إلى أرملة المؤمن عليه أو صاحب راتب التقاعد أو راتب الاعتلال المستحقة لنصيب من زوجها المتوفى.